لقاء مع السيدة دوروتا برزيسكا

لقاء مع السيدة دوروتا برزيسكا

تعرفت على السيدة دوروتا برزيسكا Dorota Brzyska من خلال سفرة اقامتها كنيسة مريم العذراء الكاثوليكية الهولندية في هوخفين الى مزار مريم العذراء في مدينة كيفلار في المانيا بتاريخ 30 أيلول 2017 . السيدة دوروتا برزيسكا هي من أبناء الجالية البولونية.

كُنت التقي معها بين الحين والأخر خلال حضوري قداديس أيام الاحد والأعياد الدينية والمناسبات الأخرى. في أحدى أيام الأحد بعد القداس التقيت معها في قاعة الكنيسة لتناول القهوة ودار حديث حول اللوحات الجديدة المعلقة على جدران قاعة الكنيسة فطال الحوار معها حول فن الرسم فتبين هي التي رسمت هذه اللوحات، فالرسم فن هو هوايتها. وقالت يمكن الاطلاع على لوحاتي من خلال زيارة موقعي الخاص بعد ان اعطتني عنوان موقعها.

* بعد ذلك اطلعت على رسوماتها ولوحاتها من خلال موقعها الخاص.

* اثناء ذلك تم نشر خبر زيارة الاب فراس غازي راعي الخورنة وكانت معنا السيدة ريا ميدارسRia Meiders من الكنيسة هوحفين بزيارة سيادة مطران أقليمي خرونيكن و ليورادنbisschop, Mgr. R. van den Hout,  في مقر المطرانية في اقليم خرونيكن للتعارف ولتهنئته باستلام الاسقفية يوم 9 كانون الثاني 2018، ونشر اعلان اقامة يوم التعارف بين الكنيستين الكلدانية الهولندية الكاثوليكة يوم 28 نيسان 2018 من قبل سيادة المطرانbisschop, Mgr. R. van den Hout,  والاب فراس غازي والاب اوكونيك Okonek راعي كنيسة مريم العذراء في هوخفين في مجلة الكنيسة الدورية.

* يوم الاحد 11 اذار تم اعلان موعد اقامة القداس المشترك بين الكنيسة الكلدانية والهولندية داخل الكنيسة عن هذا اليوم وبعد القداس دار حوار اخر معها في قاعة الكنيسة حول هذا اليوم الاحتفالي، فقدمت لها عرض مؤجز عن تاريخ كنيسة العراق وخورنتا في هولندا.

* قالت: هل تحتاجون أن اقدم لكم خدمة في هذا اليوم؟

* أجبتها نعم: هل تستطعين رسم لوحة للسيد المسيح والرسول توما عندما وضع أصبعه في صدره؟

* قالت: ولماذا هذا الموضوع بالذات؟

* أجبتها: لان الرسول توما هو شفيع البطريركية الكلدانية في العراق والعالم وايضا شفيع خورنتنا في هولندا.

* قالت: أرسل لي الصورة التي ترغب أن أرسمها.

* بعد أيام أرسلت الصورة او اللوحة المشهورة والمتعارف عليها في كثير من المواقع الكترونية، مع نص الآية من انجيل يوحنا 29:20: قَالَ لَهُ يَسُوعُ: لأَنَّكَ رَأَيْتَنِي يَا تُومَا آمَنْتَ! طُوبَى لِلَّذِينَ آمَنُوا وَلَمْ يَرَوْا.

* قالت: هل لديه حرية الأختيار برسم شكل اللوحة او ارسم نفس الصورة التي ارسلتها لي؟

* أجبتها: نعم .. الفنان الموهوب الجيد دائماً هو حر في افكاره ومداركه وأعماله ويبتكر أشياء جديدة، وأنتِ لك كل الحرية برسم اللوحة بشكل والمضمون والالوان، فقط طلبت مني ما هو حجم اللوحة.

* قلت لها: أتمنى أن تكون اللوحة كبيرة.

* مع بداية الخطوة الاولى بتخطيط اللوحة كانت ترسل لي بين الحين والاخر خطوات ومراحل الرسم، واستمرت حتى أنجازها.

* يوم 6 نيسان كانت المفاجئة عند زيارتي الى الاب اوكونيك  Okonek راعي كنيسة هوخفين لموعد تم تثبيه سابقاً. قال: عند زياتي بيت السيدة دوروتا جلبت لك اللوحة التي طلبتها منها وحاليا موجودة في الكنيسة.

* قلت له: لايمكن أن اخذ اللوحة حتى التقي مع دوروتا يوم الاحد القادم واتكلم معها.

* يوم الاحد 8 نيسان التقيت معها في الكنيسة وقدمت الشكر على جهودها، وقلت لها: ان اللوحة موجودة في الكنيسة ويوم السبت 28 نيسان الاحتفال بيوم التعارف بين الكنيستين الكلدانية والهولندية كما منشور منهاج الاحتفال في مجلة الكنيسة. أنتِ تقدم اللوحة للاب فراس غازي أمام ابناء كنيستنا ليعرف الناس من هي الفنانة والرسامة التي رسمت اللوحة.

قلت لها: هل ستحضرين في هذا اليوم؟

قالت نعم: أجبتها اذا انتِ تقديم اللوحة.

بالفعل أثناء يوم الاحتفال قدمت اللوحة الى الاب فراس غازي امام سيادة المطران والشعب الحاضر في الكنيسة.

وبالمقابل قدم الاب فراس غازي الشكر والامتنان والتقدير على جهودها وفنها الراقي في رسم هذه اللوحة المعبرة والجميلة بطابعها الجديد والمميز.

* طلبت منها أن أجري لقاء مطول معها.

* قالت أنا اعتذر لا أحب اجراء اللقاءات ولا أحب الظهور على مواقع اعلامية وبما ان موقعكم كنسي اكتفي بهذا القدر من الحديث.

ثم اضافت : وأرجو أن تفهم ما أريد وأشكرك على كل ما قدمته كنيستكم وانت أيضاً وسمحت لي الوقت كيف أن أعيش لاحظات واوقات تأملية روحية سعيدة مع ربنا يسوع بعد أن قرأءة نص الانجيل حتى شرعت برسم اللوحة بهذا الشكل.

في ختام لقائي اقدم جزيل شكري وفائق احترامي على اجراء هذا اللقاء القصير، والرب يبارك اعمالك وافكارك في حياتك.

اجرى اللقاء شامل يعقوب المختار
هذه صور من مراحل رسم اللوحة واليوم الاحتفالي.

عن شامل يعقوب المختار

شامل يعقوب المختار