اقوال وايات
الرئيسية - إعلانات و أخبار - أخبار الكنيسة العامة - حاكم كركوك يجتمع إلى البطريرك ساكو

حاكم كركوك يجتمع إلى البطريرك ساكو

حاكم كركوك يجتمع إلى البطريرك ساكو: مبادرة تضامن مع المسيحيين

اجتمع حاكم محافظة كركوك في شمال العراق السيد نجم الدين كريم إلى بطريرك بابل للكلدان لويس روفائيل الأول ساكو وتطرق معه إلى الأوضاع الراهنة في المنطقة لاسيما المأساة التي يعيشها المهجرون المسيحيون الفارون من الزحف الداعشي. وفي أعقاب الاجتماع أعلن المسؤول العراقي أن المحافظة قررت ـ ومن باب التضامن مع المسيحيين ـ أن تحتفل بعيد الميلاد هذا العام، إذ ستُقفل المؤسسات والدوائر الرسمية أبوابها. ولفت أيضا إلى أن هذه المبادرة تعبر عن تضامن المحافظة مع باقي الأقليات التي تتعرض للقمع والاضطهاد على يد تنظيم الدولة الإسلامية. وشدد كريم على أهمية أن تتضامن السلطات المحلية مع “الأخوة المسيحيين” لتشاطرهم أفراحهم وأتراحهم، كما لا بد أن تتقاسم معهم الفرحة والبهجة بحلول عيد الميلاد المجيد

بطريرك بابل للكلدان توجه بالشكر إلى السيد نجم الدين كريم على هذه المبادرة وعبر عن تقديره العميق للجهود الحثيثة التي تبذلها المحافظة العراقية من أجل التضامن مع المسيحيين. وأكد رأس الكنيسة الكلدانية أن الاحتفالات بعيد الميلاد هذا العام ستجري على الرغم من الأوضاع الراهنة ولن يقف القصف عائقا في وجهها كما لن تعيقها أي هجمات محتملة. وذكرت مصادر إعلامية أن البطريرك ساكو تطرق في محادثاته مع حاكم محافظة كركوك إلى أوضاع الأسر المسيحية المهجرة. تجدر الإشارة إلى أن عشرات آلاف المسيحيين العراقيين أرغموا على ترك ديارهم هربا من تقدم مجاهدي تنظيم الدولة الإسلامية في شمال العراق بدءا من شهر حزيران يونيو الماضي

عن ادارة الموقع