الرئيسية - د. بشرى بيوض

د. بشرى بيوض

د. بشرى بيوض

بالصوم والصلاة والاعتماد على نعمة

بالصوم والصلاة والاعتماد على نعمة الرب ننتصر على شهوة الجسد وشهوة العين وفخر الحياة د-بشرى بيرض ان الرب يحب كل الناس يحب الخطاة والمؤمنين و نحن يجب ان نحب كل الناس أيضا لكن المقصود بالعالم الذي يجب ان نحاربه هو المبادئ الفاسدة آلتي تحكم الناس البعيدة عن الله . لان في وجودنا في هذا العالم نتعرض لضغط ان نخضع لمبادئه …

أكمل القراءة »

ليمتلى بالايمان الروح القدس قلوبكم

د-بشرى بيوض ان الامتلاء بالروح القدس يتطلب من الشخص، الايمان ، بالإضافة إلى المحبة والسلام ان الروح القدس انما هو مصدر الحياة الروحية في الإنسان، ومصدر نموّها المستمر، إلى أن يصل المؤمن إلى حالة الكمال عند دخوله السماء وينال النصيب الأبدي المعيَّن لأولاد الله. لذلك فهو يستحق شكرنا ومحبتنا وعبادتنا له مع الاب والابن الى الابد. ان بولس الرسول يوصي …

أكمل القراءة »

لاشي يفصلنا عن محبة الرب

لاشي يفصلنا عن محبة الرب د-بشرى بيوض إن الرب يسوع المسيح يريد خلاص الجميع، ويريدنا أن نحب الجميع، وان إلانجيل المقدس هو ليعرف كل البشر خلاص الرب. فلا تفشل لأن عدم النجاح في العمل يجعل اليأس يتسرب إلى قلبك ولكن رغم الفشل لنعمل والرب ينمي كلمته فينا ، لأنه ساهر علينا لكي يجربنا، ولا بد أن تأتي النتائج المرتقبة لكلمة …

أكمل القراءة »

إحذروا من “زارعي الزؤان” الذين يزرعون الخلاف من خلال لسانهم

إحذروا من “زارعي الزؤان” الذين يزرعون الخلاف من خلال لسانهم د-بشرى بيوض قال المسيح: «إن كل كلمة بطالة يتكلم بها الناس سوف يُعطون عنها حسابًا يوم الدين لأنك بكلامك تتبرر وبكلامك تُدان» ( مت 12: 36 ، 37) وذلك لأنه «من فضلة القلب يتكلم الفم» ( مت 12: 34 ). فالفم هو أقصر طريق من القلب إلى الخارج وحين يقول …

أكمل القراءة »

كن خاضعا لارادة الرب فتكون فرحا على الدوام

كن خاضعا لارادة الرب فتكون فرحا على الدوام د-بشرى بيوض ان الرب يسوع بعد ان اكمل عمل الفداء والتضحية، قام منتصرا وغالبا.. ومَن يقبله، يهتف منتصرا وغالبا ايضا. والمسيح ليس للمسيحيين فقط، بل طريقة الخلاص اعدها الله المحب لكل البشر كما ان الرب لا يحبنا فقط بمحبته التى لا تحد بل يطلب ايضا محبتنا ويجعلها جديرة بالتقدير ويفعل كل شئ …

أكمل القراءة »

الخير ينثر روح القداسة والشر ينثر العنف

الخير ينثر روح القداسة والشر ينثر العنف د-بشرى بيوض ان تنقية القلب والعمل حول أشجار الفضائل وتنظيفها من الرذائل كتنظيف الأرض والشجر من الحشائش الضارة، وذلك بالآلة التى أعطاها الله للإنسان وهى العقل الحكيم المفرز وكما أن الفلاح إذا فلح الأرض ونظفها ولم يبذر فيها زرعاٌ جيداٌ تنبت فيها الحشائش بكثرة، كذلك الإنسان إذا جاهد ضد الرذائل واستطاع بنعمة الله …

أكمل القراءة »

تُحِبُّ الرَّبَّ مِنْ كُلِّ قَلْبِكَ وَقَرِيبَكَ مِثْلَ نَفْسِكَ

تُحِبُّ الرَّبَّ مِنْ كُلِّ قَلْبِكَ وَقَرِيبَكَ مِثْلَ نَفْسِكَ د-بشرى بيوض عندما نبدأ في الإحساس بملء محبة الله، نبدأ أيضاً في أن نحب القريب من خلال الروح القدس الذي نشعر في عمله فينا، هذه هي المحبة التي اوصانا بها الكتاب المقدس (وبالأكثر في العهد الجديد) لأن المودة بحسب الجسد تتفكك سريعاً لأقل عذر وأدنى سبب، لأنها ليست مربوطة بوثاق الروح القدس. …

أكمل القراءة »

فَاصْنَعُوا أَثْمَارًا تَلِيقُ بِالتَّوْبَةِ

فَاصْنَعُوا أَثْمَارًا تَلِيقُ بِالتَّوْبَةِ د-بشرى بيوض عندما يتواضع الإنسان أمام الله تبدأ حياته بالتقدم إلى الأمام دون أن يدري، فالإنسحاق أمام الخالق يعطي زخما وإيمانا لحمل المشعل من فرد إلى آخر لكي يكون الإنطلاق جبارا ومستندا على الروح القدس. فلنتعلم كيف نتواضع كما كان المسيح. إن الإنطلاق مع المسيح يحتاج إلى إرادة صالحة من أجل بنيان النفس والآخرين أيضا، لهذا …

أكمل القراءة »

كلمة الرب حماية لحياتنا

كلمة الرب حماية لحياتنا د-بشرى بيوض إننا نحتاج لحنان الله الذي يؤكد لنا تمتعنا بأبويته وبميراثه ألسمائي، ولكي ما نعرف إرادته في خلاص الجميع لنحيا معه حياة الحب والبذل، ونسعى لرجوع الخطاة بدون انانية أو تقوقع على الذات.الله غني في المجد ، سخي في العطاء ، لا حدّ لمحبته وشفقته ، جاء ليصالح ويوِّحد الجميع فيه كباراً وصغاراً رجالا ونساء …

أكمل القراءة »

لاَ يَغْلِبَنَّكَ الشَّرُّ بَلِ اغْلِبِ الشَّرَّ بِالْخَيْر

لاَ يَغْلِبَنَّكَ الشَّرُّ بَلِ اغْلِبِ الشَّرَّ بِالْخَيْر د-بشرى بيوض كثيراً ما نقف أمام مكايد الأشرار موقف الحملان الوديعة من الذئاب المفترسة وكم من المرات ننسى أننا حملان فنرتدي ثياب الذئاب، وإذا بنا نردّ على الشر بشرّ وعلى الشتيمة بشتيمة، وندبرّ لكل مكيدة مكيدة، وعندئذ نصير من حال سيّئ إلى حال أسوأ، لأننا أهملنا قول الكتاب: “لاَ تَنْتَقِمُوا لأَنْفُسِكُمْ أَيُّهَا الأَحِبَّاءُ، …

أكمل القراءة »