الرئيسية - مشاركات و مقالات - مشاركات و مقالات دينية - تقرير مراسيم الجمعة العظيمة لخورنة مار توما الرسول… هولندا

تقرير مراسيم الجمعة العظيمة لخورنة مار توما الرسول… هولندا

فَلْيَعْلَمْ يَقِينًا جَمِيعُ بَيْتِ إِسْرَائِيلَ أَنَّ اللهَ جَعَلَ يَسُوعَ هذَا،
الَّذِي صَلَبْتُمُوهُ أَنْتُمْ، رَبًّا وَمَسِيحًا.
أعمال الرسل 2: 36

يوم الجمعة 30 اذار 2018  تدفق المؤمنين من أبناء جاليتنا المسيحية الكرام من مدن ومناطق مختلف قادمين إلى كنيستي هنكلوا و اوتريخت  لحضور في مراسيم الجمعة العظيمة والسير على درب الآلام الذي سلكه السيد المسيح حاملا صليبه قبل صلبه على جبل الجلجلثة.

حيث أُقيمَت مراسيم الجمعة العظيمة في بتمام الساعة الثامنة مساءً برعاية الاب فراس غازي راعي الخورنة والاب يوسف حنا القادم من روما مع لفيف من شماسة الخورنة حاملين الشموع في موكب جنائزي مهيب في زياح الصليب والنعش الرمزي وعليه شخص المخلص والفادي يسوع المسيح المرفوع على الاكتف. وبمشاركة جوقتي الكنيستي بالانغام والالحان وانشاد التراتيل الحزينة.

وكانت موعظة الأبوين الاب فراس غازي والاب يوسف حنا تمحورت حول ان العلاقة بين الله والانسان اصابها الفشل، والفشل هو من قبل الانسان الذي لم يصون العهد، والله يسعى دائما لاعادة هذه العلاقة ( العهد ) من خلال الانبياء في العهد القديم ومن خلال يسوع في العهد الجديد.. مع صلب يسوع فشل الحب، ولكنه لم يمت. لنسير معا إلى القيامة حيث هو اعلان تجديد الحب مرة اخرى، ولكن الطرف الثاني الانسان عليه ان يلتزم، فهل يا ترى ان الانسان اميناً؟

وفي ختام المراسيم تم زياح النعش حول الكنيسة حيث ساروا المؤمنين من تحت النعش وبعد ذلك وضعه قرب المذبح وتم توزيع ورود النعش على المؤمنين وتناولوا الخل المر للاختبار ويعيش آلام السيد يسوع المسيح له كل المجد والاكرام.

الرب يبارك الجميع

اللجنة الاعلامية للخورنة
30 اذار 2018

عن ادارة الموقع