المجلات الكلدانية …. الحلقة الحادية والخمسون

مجلة النجم:

خمسة عشر عاماً في خدمة التاريخ والتراث (1) بعد قيام الدولة العراقية الحديثة وأفتتاح المدارس وأنتشار الجرائد والمجلات العراقية شعر رؤوساء الكنيسة المحلية بالحاجة الى النشر الديني والأخلاقي فأخذ المبادرة أخوتنا السريان الكاثوليك بأصدارهم “نشرة الأحد” في بغداد بهمة الخوري عبد الأحد جرجي في سنة 1927 كتب البطريرك عمانوئيل الى معاونه المطران يوسف غنية منوها بمشروع مماثل في الموصل.

في 13 نيسان 1928 قدم البطريرك طلباً الى وزارة الداخلية فجاء الجواب موقعاً من مدير المطبوعات آنذاك طه الرواي بتاريخ 13/5/1928 العدد 392 يأذن بأصدار “مجلة علمية أدبية بأسم (مجلة النجم) على أن يكون مديرها القس سليمان” كما وجهت متصرفية الموصل (قلم التحريرات) كتاباً الى الصائغ في 24/5/1928 تذكره بقانون المطبوعات وأن يتحاشى ما يمس الشخصيات والسياسية وما يثير النعرات الدينية والمذهبية.

الأنطلاقة (2):

تمت الأستعدادت وأتخذ القرار بأن يصدر العدد الأول في عيد الميلاد 1928 فنقرأ رسالة من القس عمانوئيل رسام الى البطريرك بتاريخ 22/11/1928 “لقد بوشر بطبع المجلة وتعين يوم صدورها 25 كانون الأول بمناسبة ظهور النجم في ذلك اليوم لكي تكون أسماً على مسمى” فهو ينوه بنجم الميلاد كما في الأنجيل. وظهرت المجلة أخيراً وتلقفتها الأيادي بشوق وتصفحها القراء بحب.

أستمر البطريرك يشجع الصائغ ويوجه اليه عدة رسائل بهذا الخصوص فيكتب الصائغ الى البطريرك يطلب منه كاهناً مساعداً ويقترح أسم القس الفونس شوريز ويطلب ماكينة عصرية لأن هذه الماكينة وضعت للتصليح فقط ولوازم أخرى لأجل دعم المجلة ويطلب مكتبة كمصدر من المقالات ثم يطلب شراء حروف كلدانية. ونجد بين المعجبين بها المطران يوسف غنيمة وشخصيات أخرى.

التعثر (3):

مر حماس السنوات الأولى وخف وهج النجم فبان على الوجة أستياء هذا وذاك فقسم قطع أشتراكه فهبط عدد المشتركين لأن الطائفة لم تتعود أن تقدر وتشجع مثل هذه الأعمال كان عدد المشتركين سنة 1929 (344 مشتركاً) وفي سنة 1935 (275 مشتركاً) فأضطر صاحبها الى تخفيض قيمة الأشتراك الى أدنى مبلغ من أجل استمرارها. أن سبب التراجع بعد الحماس العارم عند ظهور المجلة فنقرأ جوابه في رسالة للصائغ الى البطريرك 30/9/1930 يقول: “أن منظر المجلة خشن فقري لنواقص مطبعية” وأن قص الأعداد غير جيد “لعدم أمتلاكها ماكنية قص” ثم تنقصها النقوش والتصاوير التي تزيد الرغبة في الأشتراك. قاوم الصائغ الصعوبات وكانت كثيرة فداوم على أصدار المجلة الى نهاية 1938 وفي مطلع 1939 يكتب القس سليمان الى المطران يوسف غنية أن يسلم مجلة النجم لسواه لأنه يشعر بتعب والمشتركون لا يؤدون دين أشتراكهم.

احتجبت النجم وصار الكل يلهج بأهميتها وفائدتها ولكن الصائغ رفض الركض وراء السراب خاصة في تلك الفترة نشبت الحرب العالمية الثانية وأرتفعت أثمان الورق ومواد الطباعة. ظهرت (4) المجلة من جديد في تشرين الثاني 1950 وذلك بهمة المعهد الكهنوتي البطريركي بأدارته وتلاميذه ورئيسه القس كوركيس كرمو ومعانه القس روفائيل بيداويد. وفي سنة 1954 رسم الصائغ أسقفاً فكثرت مسؤولياته وتوقفت بعد سنة وافل النجم بعد تألقٍ دام خمسة عشر عاماً.

الكتاب الذين حرروا في مجلة النجم: الوزير يوسف رزق اللـه غنيمة وسليمان غزالة ويعقوب سركيس ورزوق عيسى، والأباء حنا قريو وعمانوئيل رسام والفونس شوريز وبولس شيخو واسطيفان بلو وفي مرحلتها الثانية: روفائيل بيداويد وكوركيس كرمو وعمانوئيل دلي ومن السادة: كوركيس عواد واسحق عيسكو ويوسف مسكوني وعزيز بطرس وفاضل كرومي.

المصادر:

(1) الأب الدكتور بطرس حداد – بين النهرين العدد 85-86 سنة 1994 ص44- 45. (2) نفس المصدر ص45-46-47. (3) نفس المصدر ص 47-48-49. (4) نفس المصدر ص ص49-50.

مجلة النور (1):

مجلة دينية أدبية أجتماعية شهرية، يحررها نخبة من أعضاء أخوية قلب يسوع الأقدس الكلدانية في بغداد. صاحب الأمتياز/ الشماس الياس تومنا. مديرها المسؤول/ القس يوسف بابانا (أصبح مطراناً). مقرها/ كنيسة الكلدان – عقد النصارى – بغداد.

صدر العدد الأول في 1 كانون الأول 1950 وأستمرت بالصدور الى نيسان 1956، (ولا أعلم في اي وقت توقفت).

مجلة بين النهرين (2):

مجلة فصلية حضارية تراثية، صاحب الأمتياز/ الأب الدكتور جاك اسحق (أصبح مطراناً). رئيس تحريرها/ الأب الدكتور يوسف حبي. هيئة التحرير/ الأب الدكتور بطرس حداد – الأب البير أبونا – الأب الدكتور لويس ساكو – الدكتور أكرم الزيباري. وأساتذة أستشاريون من جامعتي بغداد والموصل والمؤسسة العامة للأثار والتراث، صدر منها أكثر من مئة عدد ولدي الأن العدد 105 – 106 (السنة 27) سنة 1999 ولاتزال تصدر.

مجلة نجم الكلدان (3):

مجلة نصف شهرية تصدر عن مطرانية الكلدان في ديترويت في امريكا. المدير المسؤول/ المطران ابراهيم ابراهيم. مدير التحرير/ الأب اسطيفان قلابات. الأدارة والتوزيع/ حبيب ممو وفرنسيس بوجي. التنسيق والأعلان/ امير دنحا.

مجلة نجم المشرق (4):

مجلة دينية ثقافية أجتماعية تصدرها بطريركية بابل الكلدانية. رئيس التحرير/ المطران جاك اسحق. هيئة التحرير/ الأب البير أبونا – الأب الدكتور يوسف حبي – الأب الدكتور بطرس حداد – الأب الدكتور لويس ساكو.

مركز التحرير والأدارة والتوزيع/ ملحق كنيسة مريم العذراء – سلطانة الوردية حي الكرادة خارج. صدر العدد الأول 1995 ولازالت الى الأن.

المصادر:

(1) مجلة النور كنيسة عقد النصارى – بغداد. (2) مجلة بين النهرين – حي سومر زقاق 1 مبنى 27. (3) مجلة نجم الكلدان – مطرانية الكلدان في ديترويت في امريكا. (4) مجلة نجم المشرق – ملحق كنيسة مريم العذراء سلطانة الوردية – حي الكرادة خارج – محلة 905 زقاق 31 مبنى 4.

الموسوعة الكلدانية – كتاب تاريخ الكلدان صفحة 173 – 176.

الناشر/ شامل يعقوب المختار

عن شامل يعقوب المختار

شامل يعقوب المختار

شاهد أيضاً

هلمَوا نبحث عن الصليب مع الملكة هيلانَه

في الرابع عشر من ايلول من كل عام نحتفل بواحد من اهم اعيادنا الدينية الكبيرة …