لقاء مع الأخ براء موفق فتوحي خادم كنيسة روتردام التابعة لخورنة مار توما الرسول الكلدانية في هولندا

قال السيد المسيح: إِنْ كَانَ أَحَدٌ يَخْدِمُنِي فَلْيَتْبَعْنِي، وَحَيْثُ أَكُونُ أَنَا هُنَاكَ أَيْضًا يَكُونُ خَادِمِي.

وَإِنْ كَانَ أَحَدٌ يَخْدِمُنِي يُكْرِمُهُ الآبُ.

(يوحنا:2 – 26).

لأن اللـه لا ينسى تعبك ومجهوداتك الكثيرة في الخدمة، ولكن يريد أن يحول هذه الطاقات المبذولة لمجد أسمه هو، فهو يريد أن يجعلك تخدمه هو، ولا تخدم أي شيء آخر، لكي تصبح خادم المسيح  بالحق وتكون أهلًا لتتمتع بأمجاده في الأبدية لأن وعده صادق وأمين.

التقيت مع الاخ براء خادم كنيسة روتردام لخورنة مار توما الرسول الكلدانية في هولندا بتاريخ 18 ايلول 2021 خلال الأجتماع الدوري لخورنة في كنيسة عماوس في نيواخين.

أبو ادم هو أخ وصديق عزيز معرفته به منذ سنوات وعملنا في خدمة الخورنة وشعبها، واليوم التقي معه لنتعرف أكثر منه وما يقدمه من خدمة جليلة لأبناء خورنتنا بصورة عامة وكنيسة روتردام بصورة خاصة. وهو أصغر خادم عمراً، على مدى سبع سنوات او اكثر بعد أن أنتقل سكنه من مدينة روتردام الى مدينة زفولا، يحضر ليخدم الكنيسة والجالية هناك مرة كل شهر أو أكثر والتي تبلغ مسافتها 300 كلم تقريباً ذهاباً وأياباً، ويذكرني في بيت شعر وأصبح أغنية هو (جسمي عايش بغداد وروحي ساكنه البصرة). اليوم أنت ضيف في موقع وفيس بوك الخورنة ونرحب بك وأهلاً وسهلاً بك في موقعها وأقدم جزيل شكري وفائق أحترامي على تقبل دعوتي لأجراء هذا اللقاء معك.

+ كنيسة روتردام يعرفون الأخ براء عن قريب أرجو أن تقدم لقراءنا الكرام نبذه مختصرة عن حياتك ليعرفك من هو بعيد عنك.

أنا من مواليد بغداد 1983، خريج كلية المنصور الجامعة – قسم علوم الحاسبات عام 2006. متزوج والرب رزقني ببنت أسمها ناردين وعمرها ثمانية سنوات، وولد أسمه أدم عمره ثلاثة سنوات. وبسبب ظرف العراق المعروفة تركت البلد وجئت الى هولندا بلدي الثاني سنة 2007. حالياً اسكن في مدينة زفولا، وأعمل في مجال السيارات.

+ منذ متى وأنت خادم هذه الكنيسة، وهل يوجد مَن يساعدك من الأخوة والأخوات حين يتعذر عدم حضورك؟

منذ عام 2012 أنا خادم الكنيسة. ويقوم بمساعدتي الأخوان رياض ومارك جوني ومسار حبابة.

+ ما هي أهم معوقات في خدمتك كانت قبل، وهل الأن هي أقل؟

أهمها هي مسافة بُعد الكنيسة عن بيتي، وهي باقية نفسها الى حد الأن.

+ ما هي صعوبات بحجز الكنيسة أيام الأعياد والمناسبات الدينية على مدار السنة وعلى سبيل المثال عيد الميلاد والقيامة؟

لا توجد أي صعوبات، لأن كل الأوقات والمواعيد ثابتة ومنظمة على مدار السنة.

+ حسب معرفتي لديكم جوقة أداءها وحضورها جيد، كيف تقيمها لكون أنت خادم الكنيسة والقريب منهم؟

نعم: لدينا جوقة رائعة جداً بقيادة الميسترو غاندي يلدا وأعضاءها يجيدون أنشاد التراتيل في كل الأعياد والمناسبات الدينية، وبالفعل حضورهم جيد في كل قداس او مناسبة.

+ ما هي نشاطاتكم التعليمة والثقافية، التعليم المسيحي، التناول الأول، وهل لديكم نشاطات أخر تعزز الدور الأيجابي في التعليم والثقافة المسيحية وبالاخص أطفالنا هم مستقبل كنيستنا؟

قبل سنوات كانت لدينا دورات التعليم المسيحي والتناول الاول، هذه السنة تم الآحتفال بتناول الأول لكوكبة جديدة من المتناولين، والأن لدينا وجبة جديدة لنيل التناول الأول للعام القادم.

+ بما أنك أحد خدام في الخورنة، كيف تقيم عمل الخورنة منذ بدء خدمتك وجهة نظرك من داخلها وخارجها؟

عمل الخورنة منظم جيد جداً من قبل أعضاء مجلس وخدام الخورنة بأشراف الأب فراس غازي، والجميع يقدمون بسخاء لخدمة الكنيسة وشعبها في كل مراكز الخورنة الستة.

+ كل عمل وخدم لابد وأن يكون فيها مواقف صعبة وحرجة أذكر واحدة منها؟

في حالة أقامة نشاط أو مناسبة يتطلب ترتيب وتنظيم الأيام والأوقات بين كاهن الخورنة والجانب الأخر من الكنيسة الهولندية لغرض التنسيق، وهذا يحتاج الى وقت حتى لا يتعارض مع الجانبين.

+ كيف تعاملتم مع جائحة كورونة؟

تقريبا لم يكن لدينا الا القليل من أقامة القداديس في مركز روتردام، ويجب أحترام تعليمات الوقاية الصحية والأرشادية من الكنيسة الهولندية حفاظاً على سلامة الجميع. وبالفعل كانت ظروف صعبة على الجميع ونتمنى السلامة والصحة للجميع. ولكن كانت القداديس تبث (أون لأين) عبر فيس بوك الخورنة.

+ ما قصة أدم وليلة عيد الميلاد؟

ولد أبني ادم في يوم 26 كانون الأول 2018 وهو القداس الوحيد الذي كُنت (غائب – حاضر) هو قداس عيد الميلاد المجيد. بحيث كانت زوجتي في المستشفى وأنا بقربها، وبنفس الوقت كُنت على أتصال دائم مع زملائي في تنظيم القداس هاتفياً. بالفعل كان يوم رائع ولا يوصف شعوري بفرحة ميلاد ربنا يسوع المسيح وفرحتي بولادة أبني ادم. حقاً، يوم جميل جداً ولا ينسى.

+ آية أو مثولة أو بيت شعر تؤمن به؟

أنا أحب كثيراً مزمور (الرب راعي).

+ تخيل العالم يصغي اليك بهذه اللحظة، ماذا تقول له؟

أحبو بعضكم لبعض.

+ شيئ رغبت في تحقيقه ولم يتحقق؟ ماذا تريد ان تحققه في المستقبل؟

أشكر اللـه على كل النعم.

+ مَن أنت بالنسبة الى كنسيتك وشعبها؟

خادم كنيسة الرب يسوع المسيح.

+ الشباب هم كنيسة الحاضر وكنيسة الغد، ماذا تقول للشبابنا في المهجر؟

أيها الشباب أنتم مستقبل الكنيسة لا تغيبوا عنها.

+ أعظم شيئ فقدته؟

ذكريات بلدي وأصدقائي.

+ أجمل مكان زرته، ومكان تحب وترغب ان تزوره.

أحدى جزر اليونان.

+ دراسة الحاسبات والعمل في مجال السيارات، هل لديك وقت لتمارس هواياتك وماهي؟

نعم: بعيد عن الدراسة والعمل: هواياتي الطبخ وسماع الموسيقى.

+ كلمة اخيرة.

اشكرك أخي شامل على هذا اللقاء الجميل والممتع واتمنى لك دوام الصحة والعافية.

+ شكر وتقدير.

في ختام لقائي معك اكرر شكري وتقديري لك مرة ثانية لكَ لأجراء هذا اللقاء وأتمنى لك المزيد من العطاء لخدمة كنيسة الرب السيد المسيح له كل المجد والاكرام. وأنشاء اللـه نلتقي معك في لقاءات أخرى ضمن فعاليات الخورنة المستمرة.

الرب قادر أن يجعل من خدامه ان يقدموا ثماره لمجد ربنا ومخلصنا يسوع المسيح كنيسته المقدسة وشعبه.

أجرى اللقاء/ شامل يعقوب المختار

18 ايلول 2021 نيواخين

عن شامل يعقوب المختار

شامل يعقوب المختار

شاهد أيضاً

ما هي أهميَّة العائلة ليُخصَّص لها سنة كاملة؟

أهميَّة العائلة نجدها في ثلاث صفحات مِنْ الكتاب المقدَّس: تكوين 1: 26-31؛ أفسس 5: 21-33 …