نساء وزوجات وفتيات

قال الرسول بولس في رسالته الثانية الى تيموثاوس الفصل الرابع فسيجيءوقت لا يحتمل فيه الناس التعليم الصحيح بل يتبعون أهواءهم ويتخذون معلمين يكلمونهم بما يطرب آذانهم منصرفين عن سماع الحق إلى سماع الخرافات ما معنى اقامة حفلة او جلسة نسائية فقط بدون الرجال ما هي المشاكل التي سوف تحدث ووقعت بين الزوج والزوجة عندما تركت اطفالها او اولادها ان كانوا صغاراً أو كباراً عند الزوج كانت سارة تدعو زوجها ابراهيم سيدي والسبب انها كانت تحترمه المشكلة كبيرة جداً وهي ان اكثرية النساء الذين حضروا هذه الجلسة النسائية لهم اولاد وبنات صغار وكبار واكثرية الازواج لهؤلاء النساء انا متاكد وانتم ايضا عدم قبولهم او رغبتهم لذهاب هؤلاء النساء او الزوجات الى هذه الجلسة ولكن كما يقول المثل العين بصيرة واليد قصيرة قال الرب يسوع صدق إشعيا في نبوءته عنكم كما جاء في الكتاب هذا الشعب يكرمني بشفتيه وأما قلبه فبعيد عني بشارة مرقس الفصل السابع ومن هو الرجل الذي يقبل ان تذهب زوجته الى مثل هذه الجلسة وتترك اولادها واطفالها في البيت يخدمهم هو لا اظن يوجد مثل هذا الرجل الذي هو ايضا يريد الذهاب الى القهوة قال الرسول بولس وكما تخضع الكنيسة للمسيح فلتخضع النساء لازواجهن في كل شيء رسالة افسس فصل الخامس احبائي اين مسيحيتنا الحقيقية وايماننا المسيحي الاصيل الذي كنا نعيشه في وطننا فهل من المعقول الرب يسوع المسيح يقبل مثل هذه الاشياء ان تجبر المراة زوجها بالذهاب لحضور مثل هذه الجلسات وان لا يقبل مصيره الرمي في الشارع او خارج البيت الرجل وحتى ان يرضى ان تذهب زوجته لكن في قلبه غير راضي على مثل هذا العمل المخالف للمسيح وكتابه المقدس اصبح الرجل في وقتنا الحاضر غير محترم في البيت بسبب مثل هذه الاعمال وغيرها من اعمال اخرى وعدم اتفاق الطرفين وكما يقال المثل اذا بلعت الموس اجرح وان لم ابلعه اجرح وعليه الزوج او الرجل يسكت والا حدثت مشكلة كبيرة وبعدها مشاكل اخرى وواحدة تجر وتسحب الاخرى وفي النهاية قد تصل الى حد الطلاق لا احبائي هذا العمل هو مخالف لعقيدتنا وايماننا وهو ضد المسيح وكنيسته هل قال مرة يسوع المسيح في الكتاب المقدس اتركي زوجك واذهبي الى جلسات وحدك المراة تقف في وجه الرجل ان يقبل الذهاب او لم يقبل انا اذهب وانا عندي راتب وفلوس واعمل حالي حالك المراة العاقلة والزوجة الفهيمة لا تعمل مثل هذا العمل المخالف لايماننا ومسيحيتنا وتترك اولادها عند الرجل هذا العمل من اعمال الشيطان احبائي يوجد ناس يريدون يخربون العوائل ويبعدون المحبة الصادقة بين الزوج والزوجة واولادهم وتخريب البيوت قال الرسول بولس لكني أخاف أن تزوغ بصائركم عن الصدق والولاء الخالص للمسيح مثل حواء التي أغوتها الحـية بحيلتها رسالة كورنتوس الثانية كثير من النساء لا يريدون ان تكون العوائل متفاهمة ومستقرة يعيشون بمحبة المسيح والكنيسة هؤلاء النساء او الزوجات اصلاً عندهم مشاكل في بيتوهم ويريدون ان تصل هذه المشاكل الى بيوت اخرى بكل الطرق وبطريقة اقامة امسيات وجلسات وسفرات نسائية بدون حضور الرجال وما شابه من اعمال اخرى لماذا لكي تعلم الواحدة للاخرى كيف يعيشون مع رجالهم في البيوت وبعد مدة من الزمن ان فلان تطلق من زوجته بسبب اشياء واعمال تافهة قال الرب يسوع ما كل من يقول لي يا رب يا رب يدخل ملكوت السماوات بل من يعمل بمشيئة ابي الذي في السماوات اما نحن نقول يا رب يارب ولكن نعمل اعمال الشيطان من يعمل بكلام يسوع يثبت بيته الى الابد واما من لا يعمل بكلام يسوع بيته يسقط عليه ولا يقوم ابداً وصلنا الى درجة نطبق عادات وتقاليد وثنية تبعدنا عن المسيح والكتاب المقدس والكنيسة قال الرسول بولس المعاشرة السيئة تفسد الاخلاق الحسنة واقول مهما تشعلون الشموع امام المذابح وكثرة صلواتكم لا تصل ولا تخرج من باب الكنيسة ان تعملون وتفعلون هذا الاعمال المخالفة لايماننا واحترامنا لعوائلنا الرب لا يقبل فيقول لكم ابتعدوا عني يا فاعلي الاثم نعم اخواتي النساء لا توجد شركة بين المؤمن وغير المؤمن وبين المسيح والشيطان نحن ناتي الى الكنيسة فقط للمظاهر لكي يرانا الاخرين ولكن نحن بعيدين كل البعد عن المسيح وكتابه المقدس يقول الرسول بولس قم ايها النائم من بين الاموات ليضي لك المسيح اخواتي النساء انهضوا وجاهدوا الجهاد الروحي ضد اعمال الشيطان وضد كل امراة او زوجة او فتاة تريد تخريب بيتكم وابعادكم عن العبادة الحقيقية للمسيح تسمعون الطلاقات الزوجية الكثيرة سببها الشيطان الذي يفرق ويفكك العائلة المسيحية من خلال المعاشرات السيئة والاعمال الوثنية فكروا انتم في انفسكم الرجل والاولاد في البيت ينتظرون رجوع امهم الساعة العاشرة او الحادية عشرة ليلا هل هذه شيمتنا اظن لا مريم اخت لعازر كانت تجلس عند قدمي يسوع اما نحن نفعل عكس مريم اخت لعازر نجلس في الجلسات ونترك رجالنا مع اولادنا في البيوت ناكل ونشرب ونرقص وننسى انفسنا اننا مرتبطين بعوائل ايتها النساء اصحوا من نومكم ولا تفعلون مثل هذه الاعمال وتتركون بيتكم وعوائلكم واولادكم لغرض شهواتكم ولذاتكم قال الرب يسوع من هي امي واختي هو الذين يسمعون ويعملون بمشيئة ابي الذي في السماوات فلنفكر في انفسنا هل نحن امهات واخوات يسوع الحقيقيين امين.

بقلم الشماس سمير كاكوز

عن الشماس سمير كاكوز

الشماس سمير كاكوز

شاهد أيضاً

مثل الغني الغبي

في مثل الغني الغبي ( لوقا 12 : 13 – 21 ) رجل كثرت امواله …