شامل يعقوب المختار

شامل يعقوب المختار

جهود ماروثا أسقف ميافرقين لرفع الأضطهاد عن المسيحيين .. الحلقة السادسة عشر

أن ماروثا كان عالماً وطبيباً حاذقاً وسافر الى انطاكية وبيزنطية، مما أشتهر به ماروثا أنه أرسل مراراً من قبل قياصرة الروم الى المدائن لعقد الصلح بين المملكتين الرومية والفارسية. وأول سفرته كانت عند جلوسه يزدجرد على سرير الملك سنة 399 فأنه أطلق الى القسطنطينة عند الملك اركاديوس 395 – 408 يسأله أن يكتب الى يزدجرد حتى يرفق بمسيحي مملكته ويكف …

أكمل القراءة »

أَفْكَارِي لَيْسَتْ أَفْكَارِكُمْ

لأَنَّ أَفْكَارِي لَيْسَتْ أَفْكَارَكُمْ، وَلاَ طُرُقُكُمْ طُرُقِي، يَقُولُ الرَّبُّ. لأَنَّهُ كَمَا عَلَتِ السَّمَاوَاتُ عَنِ الأَرْضِ، هكَذَا عَلَتْ طُرُقِي عَنْ طُرُقِكُمْ وَأَفْكَارِي عَنْ أَفْكَارِكُمْ. أشعيا55: 8 – 9. الحياة مليئة بالمأسي والكوراث والمصائب والأمراض الفواجعة وهذه هي لغتها التي تملأ قلب الأنسان وتشغل فكره بالحزن واليأس الحزين، ما يتعلق به من مشاكله وهمومه الفردية والعائلية والمجتمعية المالية والادارية لمطلبات المعيشة . …

أكمل القراءة »

شهداء بيت كرماي وحدياب – الحلقة الخامسة عشر

مما سبق يظهر جلياً أن الأضطهاد في بدايته أشتد خاصة في كلدو أي أرض بابل والاهواز أعني في المدن وفي اطراف المدن التي كان الملك يقيم فيها. ومنذ سنة 343 بدأ يشتد أيضاً في ولايتي بيت كرماي وحدياب فأن شابور وجد هناك لمحاربة الروم. وكان اخوة ارداشير متولياً على الجنود الذين هناك فقتل في هاتين الولايتين أيضاً عدد لايحصى من …

أكمل القراءة »

شهداء كلدو والاهواز – الحلقة الرابعة عشر

1 – مار شمعون برصباغي الجاثليق (329 – 341) ورفاقه الشهداء (2) أن أول الشهداء الذي تكللوا في هذا الأضطهاد الأربعين هم: مار شمعون برصباغي جاثليق المدائن وكدياب وسابينا بيت لاباط ويوحنان أسقف هرمزاردشير وبوليداع أسقف براث ميشان ويوحنان أسقف كرخ ميشان وسبعة وتسعون من الكهنة والشمامسة وكوشتازاد رئيس الخصيان. ذكرنا أن شمعون برصباغي خلف بابا كرسي المدائن سنة 329 …

أكمل القراءة »

الأضطهاد الأربعيني – الحلقة الثالثة عشر

الشهداء الذين تكللوا في (339- 379) أن الاضطهادات (1) التي أثارها ملوك الفرس او المجوس على المسيحيين لحد الأن لم تكن عمومية بل منحصرة في بعض الامكنة. وقد حان الزمان الذي فيه يقتل أجدانا افواجاً افواجاً وفي كل قطر وبكل نوع من العذابات الهائلة الفادحة فيجري دمهم سيولاً وذلك في مدة سني شابور الأربعين والاخيرة. لما رأى شابور نفسه قادراً …

أكمل القراءة »

لقاء الأب جان ماري ميركو الدومنيكاني

لأَنْ لَيْسَ أَحَدٌ مِنَّا يَعِيشُ لِذَاتِهِ، وَلاَ أَحَدٌ يَمُوتُ لِذَاتِه. لأَنَّنَا إِنْ عِشْنَا فَلِلرَّبِّ نَعِيشُ، وَإِنْ مُتْنَا فَلِلرَّبِّ نَمُوتُ. فَإِنْ عِشْنَا وَإِنْ مُتْنَا فَلِلرَّبِّ نَحْنُ. لأَنَّهُ لِهذَا مَاتَ الْمَسِيحُ وَقَامَ وَعَاشَ، لِكَيْ يَسُودَ عَلَى الأَحْيَاءِ وَالأَمْوَاتِ. مساء يوم السبت 7 تشرين الثاني 2020 أنتقل الى الأخدار السماوية الأب جان ماري ميركو الدومنيكاني في ديره الدومنيكان في مدينة مارسيليا. نصلي و …

أكمل القراءة »

بدء الأضطهادات – الحلقة الثانية عشر

في الشهداء (1) الذين تكللوا في أضطهاد ديوقلطيانوس (303 – 311) أن ديوقلطيانوس نصب قصيراً على الرومانيين سنة 285 وكان حازماً ذكياً. وجرت له وقائع مع الفرس عليهم وأخذ منهم نصبيين. وأثار ديوقلطيانوس وشريكه غلاريوس أضطهاداً شديداً على المسيحيين. ودام هذا الأضطهاد من سنة 303 الى سنة 311 ومات فيه خلق كثير لا يحصى في مملكة الرومانيين ومن أشهر الذين …

أكمل القراءة »

أبي معلمه عراقي

قبل ربع قرن تقريبا دخل أحد العراقيين في أحدى مطاعم باريس أثناء أجازته ورحلته الصيفية، بعد الراحة قدم له النادل قائمة الطعام كي يختار وجبة طعامه، بعد أن عاد النادل أشر العراقي بأصبعه الى الشاورمة (1) لانها مكتوبة باللغة العربية، وهو لا يتكلم ولا يقراء اللغة الفرنسية لآنه سائح في ذلك الزمن الجميل. فقال له النادل هل أنتَ عربي: أجابه …

أكمل القراءة »

أحوال المسحيين تحت حكم الملوك الساسانيين – الحلقة الحادية عشر

أحوال المسيحيين تحت حكم الملوك الساسانيين (226 – 632) (1) مؤسس الدول الساسانية هو ارداشير أبن بابك الذي قضى على الدولة الفرثية سنة 216 وأستولى على فارس وبين النهرين والجزائر وخليج العرب. ونصب على كل بلدة والياً يدعى الموهباط والذي تولى منهم على الحدود دعي مرزبان أي حافظ الحدود. أما العمال الذين أقل منزلة أطلق عليهم الرد. ديانة الفرس الساسانيين …

أكمل القراءة »

أنتَ مثل أبي

رقد أحد الرجال في دار العناية والرعاية الصحية لمرضه الصحي والجسدي، وكان كل شيئ متوفر له في هذا الدار من عناية ودواء وأهتمام وأحترام. ودارت الأيام الأ ان جاءت أحد العاملات تعمل في هذا الدار في مجال تقديم الخدمات وتقديم وجبات الطعام، ولم تكن ممرضة. في أحد ليلي الشتاء تمرض هذا الرجل بنزود برد وارتفاعة درجة حرارة جسمه، ومن خلال …

أكمل القراءة »