اقوال وايات
الرئيسية - مشاركات و مقالات - مقالات..المقاله تعبر عن رأي صاحبها - وزير يفضح الحكومه علانية………..وهجرة المسيحيين

وزير يفضح الحكومه علانية………..وهجرة المسيحيين

وزير يفضح الحكومه علانية………..وهجرة المسيحيين

كان وزير التعليم العالي قد وجه بتوفير التخصيص
المالي للدرجات الوظيفيه والخاصه بالمسيحيين
وقد نشر هذا التوجيه
بتاريخ 4 – 8 -2017

اقول
اضطربت وتالمت بمراره عندما قرات توجيه وزير التعليم العالي والبحث العلمي عبد الرزاق عيسى الصريح بتوفير التخصيص المالي للدرجات الوظيفيه الشاغره والخاصه
فقط
للمكون المسيحي
لكي يترقى لموقع اعلى لاستحقاقه الحق والطبيعي بذلك
بينما المسلم والاخرين يترقون اتوماتيكيا
لان تخصيصات سيادتهم جاهزه و موجوده
اما المسيحي
فاذا كان محظوظا
فستوفر وزارة الماليه له المبالغ لتلك الدرجات
ان وجدت
بنفس هذا العام
وبدونها ستعمل وزارة الماليه
على محاولة
رصد المبالغ للعام التالي
ان وجدت في ظل هذا التقشف المرير

لا ادري لماذا هذه التفرقه المشينه؟
الكادر العلمي والاكاديمي المسيحي والذي بجهوده العلميه المتميزه والمخلصه يستحق الترقيه والاكبار
وبكل جداره
فهو نور وقدوة كوادرالجامعات والمعاهد العاليه المشرق دائما
واينما حل
لكن العثرات مملوءه امامه
فقط
اما اقرانه من المسلمين
فالطريق سالكه امامهم
السبب كونهم غير مسيحيين
انها صوره قاسيه جدا وغير مقبوله
قانون الخدمه الجامعيه فيه ثغرات كبيره  ومحبطه و غير متوازن
وهذه الفضيحه مدويه هنا
مع الاسف
والا
كيف تفسر الحكومه ذلك
بعد ان
فضحها الوزير وبصراحه متناهيه؟
ومن الممكن جدا ان لا يتمتع ذلك التدريسي المسيحي والعالم العراقي القدير بالحصول على تلك الترقيه
لانه سيبقى اسير انتظار التخصيصات الماليه
والنظام الاداري المعقد
وقد لا تتوفر الفلوس
وتعقيدات الروتين
هذا الاحتمال كبير ومتوقع ووارد
هذا
الاكاديمي المسيحي القدير بعد كل هذه السنوات الطويله من الحهود الجبلره بالعمل الجامعي
المخلص في البحث والاشراف والتدريس الجامعي وفي الدراسات العليا
يكون قد وصل بعد هذا العمر الطريل
للاحاله على التقاعد
وهذا ما يجعله محبطا اكثر
ويشعر بانه مواطن مهمل حقا ومن الدرحه الثانيه
ومسلوب الحق
لعدم حصوله على ما يستحقه من التقدير والاجلال
وبذلك
مما يدفعه حقا للهجره
بينما البطرك ساكو يحثهم على البقاء في ظل هذه التفرقه العمياء
وخيبة الامل
وهذه هي من احد اسبابها المؤثره والمؤلمه
شكرا للوزير على هذا الفضح والتنوير
ولا ادري ماهو رد
الحكومه الذكيه
والبطريركيه المباركه
حول هذه المهانه؟

بقلم : د. خالد عيسى

عن د خالد عيسى