مقالات..المقاله تعبر عن رأي صاحبها

هل حقا ان المسيح شخصية اسطورية وليس شخصية حقيقية ؟؟

سوف انقل على سبيل المثال وليس الحصر بعض الاراء التي تحدثت عن المسيح ، لنستشف منها هل المسيح شخصية اسطورية ام شخصية تاريخية ؟ قال الأستاذ بروس من جامعة مانشستر: قد يلهو بعض الكتَّاب بالقول إن يسوع أسطوري،؟ في قاموس المعاني ..ورد .. ” ان ” اسطوري ” اسم منسوب الى اسطورة ، غيرواقعي او غير حقيقي حكايات اسطورية شخصية …

أكمل القراءة »

“لاَ تَكْذِبُوا بَعْضُكُمْ عَلَى بَعْضٍ، إِذْ خَلَعْتُمُ الإِنْسَانَ الْعَتِيقَ مَعَ أَعْمَالِهِ” … كيف عالج الكتاب المقدس صفة الكذب:

“لأَنَّهُ لَيْسَ خَفِيٌّ لاَ يُظْهَرُ، وَلاَ مَكْتُومٌ لاَ يُعْلَمُ وَيُعْلَنُ.” (لو 8: 17)، “ثُمَّ قَالَ: إِنَّ ٱلَّذِي يَخْرُجُ مِنَ ٱلْإِنْسَانِ ذَلِكَ يُنَجِّسُ ٱلْإِنْسَانَ. لِأَنَّهُ مِنَ ٱلدَّاخِلِ، مِنْ قُلُوبِ ٱلنَّاسِ، تَخْرُجُ ٱلْأَفْكَارُ ٱلشِّرِّيرَةُ: زِنًى، فِسْقٌ، قَتْلٌ، سِرْقَةٌ، طَمَعٌ، خُبْثٌ، مَكْرٌ، عَهَارَةٌ، عَيْنٌ شِرِّيرَةٌ، تَجْدِيفٌ، كِبْرِيَاءُ، جَهْلٌ. جَمِيعُ هَذِهِ ٱلشُّرُورِ تَخْرُجُ مِنَ ٱلدَّاخِلِ وَتُنَجِّسُ ٱلْإِنْسَانَ”(مَرْ ٧: ٢٠-٢٣). الكذب هو عادة أو سِمة …

أكمل القراءة »

رساله الى قداسة البابا فرنسيس بمناسبة زيارته الى العراق في الخامس من اذار المقبل

حضرة الاب الاقدس بابا روما الكلي الاحترام شلاما عمخون أسمحوا لي ايها الاب الاقدس وأنا مجرد مواطن عراقي بسيط أن اكتب لقداستكم هذه الرساله المتواضعه لكي أرحب من خلالها بقداستكم في بلدي العراق رغم أني هاجرته منذ 15 سنه بسبب الظروف القاسيه والاليمه والصعبه جدا التي مر بها والمعروفه لدى الجميع ولكني لازلت أعشقه وأعشق ترابه ومياهه وكل شبر فيه …

أكمل القراءة »

لاَ تَرْفُضْنِي فِي زَمَنِ الشَّيْخُوخَةِ. لاَ تَتْرُكْنِي عِنْدَ فَنَاءِ قُوَّتِي”* …. كيف عالج الكتاب المقدس رعاية المسنين:

تضعف القدرات الجسدية وربما العقلية للإنسان كلما تقدم بالسّن ما يؤدي لتغيرات جذرية في نمط حياته واحتياجاته، والبعض قد يمسي عاجزاً كلياً أو جزئياً عن الحركة و العمل و عن كسب قوته، وإذا لم يكن له أبناء يساعدونه، قد يضطر إلي مد يده لطلب المعونة؟ هذا فضلاً عما يدركه من ألم نفسي واحباط عندما يجد نفسه قد غادر القدرة على …

أكمل القراءة »

أبونا وعيد الحُب

كتب أحد الأباء الكهنة مقال بمناسبة عيد الحُب أو (عيد الفالنتين) الذي يصادف يوم 14 شباط من كل عام في أحد وسائل التواصل الأجتماعي. وقد تلقى ردود الفعل على المقال بين مؤيد ومعارض وهذا شيئ طبيعي. ولكن الكاهن كان يقرأ كل ردود القراء بكل هدوء وصمت منها الأيجابية والسلبية حسب رأي مَن يكتب، وبعد أن هدت عاصفة الردود وبردت الأعصاب …

أكمل القراءة »

الصوم سلاح أمام الشرير وترس نقاتل به سهام العدو

ان الصوم هو موسم التوبة وتجديد العهود وهو موسم العودة إلى أحضان المسيح وتظل الكنيسة طول الصوم تبرز لنا نماذج رائعة للتوبة مثل الابن الضال والسامرية والمخلّع والمولود أعمى…إلخ وتوضح أيضًا كيف أن لمسة الرب يسوع شافية للنفس والجسد والروح ومجددة للحواس وباعثة للحياة . أن الصوم هو فترة روحية مقدسة يهدف فيها الصائم إلى سموه الروحي وهذا يحتاج إلى …

أكمل القراءة »

هل نزل المسيح حقــــــــــا الى الهاوية ( جهنم – جحيم ) ؟

ذهب البعض الى تفسير بعض الايات الكتابية الى ان المسيح نزل الى الهاوية ( جهنم او جحيم )….. ؟؟ اولا- لنتعرف على جهنم ومن اين جاءت هذه التسمية ؟ جاء في موسوعة الكتاب المقدس ، كان بالجانب الجنوبي من اورشليم ، وادي عميق اسمه ” وادي جي بني هنوم ” ” او بن هيوم ” ، كان هذا الوادي مركزا …

أكمل القراءة »

وَإِذَا وَاحِدٌ تَقَدَّمَ وَقَالَ لَهُ: “أَيُّهَا الْمُعَلِّمُ الصَّالِحُ”*… المعلم في الكتاب المقدس

أظهر الرب يسوع صفات المعلِّم الصّالح كإنسان عاش على الأرض. ولُقّب بالمعلِّم لبراعته في تغيير السلوك، واهتمّ بتلاميذه وعرف حاجات قلوبهم الحقيقيّة، وألمّ جيّدًا بالمواضيع الّتي علّمها واختار أساليبه بدقّة، والى يومنا المهمة ذاتها للمعلّم يشكّل تلامذته ويهذّبهم. ” وَحَيْثُمَا يَدْخُلْ فَقُولاَ لِرَبِّ الْبَيْتِ: إِنَّ الْمُعَلِّمَ يَقُولُ: أَيْنَ الْمَنْزِلُ حَيْثُ آكُلُ الْفِصْحَ مَعَ تَلاَمِيذِي؟” (مر14:14). من هو المعلم كانسان: تعد …

أكمل القراءة »

صــوم الباعوثا

“الباعوثا” كلمة آرامية تعني: طلب مساعدة الله،التضرع إليه، أو صلاة بتواضع كما أنَّها تُشير أيضًا إلى النبي يونان وصوم أهل نينوى تحتفل كنيسة المشرق في كل عام بفـترة صوم مدتها ثلاثة أيام. يختلف تاريخها وفقًا اختلاف تاريخ الصوم الأربعيني -الصوم الكبير- لكن موعدها يكون دومًا ثلاثة أسابيع قبل بدء الصوم الكبير. يبدأ هذا الصوم عادة يوم الاثنين من الأسبوع وينتهي …

أكمل القراءة »

الباعوثة بين صوم يونان وصوم الكلدان* ….. كيف ورد الصوم في الكتاب المقدس

الصوم هو موسم روحي يتجدد فيه ايماننا بالتوبة والغفران المقترن بالصلاة والعودة الى الله، هو زمن التأمل والطاعة والإصغاء إلى كلام الله. الصوم هو الرحمة والمحبة ومساعدة الفقراء والمهمشين وتكريمهم ونتذكر دائما الصلاة الربية “أعطنا خبزنا كفاف يومنا” والزائد هو للفقراء والمحتاجين والصوم محطة في حياة المؤمنين لتصفية القلب والضمير وهو نزهة روحية، لتجديد الايمان والرجاء والمحبة وهو طريق العودة …

أكمل القراءة »